إبراهيم مسلماني

من مواليد حلب 1992، نشأ في عائلة لها اهتمام بالإنشاد إِذْ كان والده منشداً. كانت بدايته في العام 2003 مع أخيه الأكبر محمد مسلماني حيث تلقى عنه أصول ضرب الإيقاع وبدأ يعمل مع فرق الإنشاد كعازف إيقاع. وانتقل في العام 2006 إلى جمع التراث الموسيقي الديني منه والغنائي حيث اهتم بالبحث عن الموروث الشفهي والنوادر من الموشحات والإيقاعات والمخطوطات الموسيقية.

تلقى عن الأستاذ محمد فاتح أبو زيد أصول إنشاد الذكر، وعن الأستاذ المرحوم حسن بصال العديد من ألحان أستاذه المرحوم الشيخ عمر بطش وغيرها من الموشحات والقدود النادرة، كما ورث عنه السلسلة الغنائية المقامية  ” ناطق الحجاز” والذي كان المرحوم حسن بصال آخر من يحفظها وأخذ عنه أيضاً فن نقل السماح، كما أخذ عن الأستاذ زهير منيني أصول إنشاد الطريقة الرشيدية المندثرة في سوريا، إضافةً إلى العديد من الموشحات والألحان الدينية. أخذ وصلات من نقل السماح عن الأستاذ فاخر نيال و الأستاذ مهند علوان، وحصل على إجازة من مديرية الثقافة بمدينة غازي عينتاب التركية في أصول الموسيقى الكلاسكية التركية، ويتلقى عن الأستاذ محمد سيف الدين زين العابدين نظريات الموسيقى الشرقية والإيقاعات التركية وعزف آلة العود والتربية الموسيقية.

في العام 2009 بدأ مشروعَه الموسيقي بتأسيس فرقة ” نــوا “لإحياء ونشر الموروث الشفهي للموشحات والقدود الدينية والغزلية وإنشاد فصول الذكر لتوثيقها وحفظها من الضياع. شارك وفرقته ” نــوا ” في العديد من الفعاليات الموسيقية في سوريا وخارجها منها:

تحية حلب للمدن السورية، مهرجان فستق غازي عنتاب في تركيا، الأيام الموسيقية السورية الألمانية في حلب، مهرجان الفرنكفونية في حلب، مهرجان مساحات شرقية في دار الأوبرا بدمشق، والفلم الوثائقي (وجــد) للمخرج  الكندي السوري عمار شبيب. في العام 2014 صدرت لفرقته ” نــوا ” أسطوانة  بعنوان: “إبتهالات صوفية قديمة وأغاني منسية من حلب” بإنتاج مشترك مع شركة الإنتاج الأمريكية Lost Origin .

عضو مؤسس في مؤسسة نَفَس الثقافية 2016، كما شارك كعازف ومؤسس في ثنائي (وجد) 2015، وفرقة (خيال) للموسيقى التركية السورية 2014، و فرقة (دوبامين) للجاز الشرقي 2010. واهتم بصناعة آلة الدف وصنع عدة نماذج صدّر معظمها إلى فرنسا.

 

كما شارك في العديد من ورشات العمل الموسيقية والحفلات مع موسيقيين عرب وأجانب كان منها:

– العمل مع المنشد حسن حفار خلال حفلاته في سوريا وحفلات معهد العالم العربي في باريس 2009.

– ورشة عمل موسيقية وحفلة مع فرقة الجاز الأمريكية Chris Byars في مدينة حلب 2010.

– ورشة عمل موسيقية وحفلة مع طلاب وأساتذة معهد كاليه للموسيقى من فرنسا في مدينة حلب 2010.

– ورشة عمل موسيقية وحفلة مع ثلاثي (أوديته) من ألمانيا في مدينة حلب 2010.

– مشاركة في العرض التشكيلي الراقص (ذاكرة النيلة) مع الفنان التشكيلي ناصر الثومي في قلعة حلب 2010.

– ورشة عمل موسيقية وحفل افتتاح معهد (غوته) في حلب مع الموسيقي الألمانيRoman Bunkau  2010.

  • المشاركة مع سلاطين الطرب من حلب في مهرجان جرش 2011.
  • المشاركة مع الفنانة الفلسطينية (سناء موسى) حفلة غازي عينتاب 2014.
  • الإشراف على تدريب أطفال مدرسة “العمل للأمل” الموسيقية في بيروت 2015-2016.
  • شارك في مؤتمر “الناس يتحركون” في برلين بدعوة من وزارة الخارجية الألمانية 2016.
  • قدم مع فرقته حفل ختام بطولة الإخاء الرياضية بدعوة من وزارة الرياضة التركية في ملعب غازي عينتاب 2016.

. يدرس الآن الإخراج السينمائي والتلفزيوني في جامعة غازي عينتاب / تركيا.